اتحاد الصحفيين
والكتاب الدولي

الانتساب للاتحاد

رسالة مفتوحة من منظمة الدرع العالمية الى مفوض المجلس الاوروبي لحقوق الانسان والى الامين العام للامم المتحدة

27-7-2016

السيد نيل رايموند مويجنيسكومفوض حقوق الانسان في المجلس الاوروبي الامين العام للامم المتحدة السيد بانكي مون نحيطكم علما بان الصراع الفلسطيني الاسرائيلي قد مضى عليه اكثر ٦٨ عاما وتبقى هذه القضية الرئيسية والمركزية العالمية من اهم القضايا الحساسة في منطقة الشرق الاوسط والتي بقيت حتى وقتنا هذا دون حل عادل فمعظم الدول الكبيرة المهيمنة على القرارات الدولية لا تعترف بفلسطين كدولة لها سيادتها كما ولا تعترف بالشعب الفلسطيني كامواطنيين فلسطينيين بل بعديمي الجنسية وشطب اسم فلسطين عن خرائطها ففي عام ١٩٤٨ تم اعلان دول اسرائيل وتم الاعتراف العالمي بهذه الدولة التي قامت وانشئت على بالطرق الغير قانونية على حساب القضية الفلسطينية بسلب ارضهم وحقوقهم المشروعة ان التعاطف الاممي مع القضية الفسطينية ورفع علمها جنبا الى جنب مع اعلام الدول الاخرى في الامم المتحدة والاحتفال باليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني لايكفي ولايعطي اي حقوق وصلاحيات لانشاء الدولة وتقرير المصير للشعب الفلسطيني وعودة اللاجئين ولايكفي ان تكون فلسطين عضوا مراقبا فقط مع العلم ان اسرائيل تحضى باحترام واعتراف اكثر دول العالم وهي تتمتع بعضوية كاملا في الامم المتحدة واختيرت لرئاسة اللجنة القانونية للامم المتحدة ان عدم الاعتراف الدولي الكامل والموثق بالدولة الفسطينية المستقلة واعتبارالفلسطينيين عديمي الجنسية انتهاك واضح للقوانيين وللاعراف الدولية من شئنه اعاقة السلم والامن الدوليين ان منظمة الدرع العالمية تدعو المجتمع الدولي ودول العالم الى الاعتراف الكامل والواضح بالدولة الفلسطينية المستقلة وبشعب فلسطين حتى اللاجئين الذي يقدر تعدادهم حوالي ٧ مليون على اساس مواطنيين فلسطينيين وحقهم في العودة الى ديارهم التي هجروا منها وان يثبت اسم فلسطين في جميع الخرائط الدولية حتى يتمكن الاطفال من جميع الجنسيات العالمية ان يعرفوا ان هنالك دولة على كوكبنا اسمها فلسطين لها تاريخها وحضارتها الانسانية العريقة وان يوثق هذا الطلب خطيا في جميع المحافل العالمية

رئيس منظمة الدرع العالمية الدكتور  صالح ظاهر

99999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999 99999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999 9999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999999